تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو لحفل على أحد الشواطئ يرتدي المشاركون فيه ملابس البحر، قالوا إنه للبنانيين على أحد شواطئ الخبر.
ووصف ناشطون المشهد بـ“التعري الفاضح“ ودشنوا هاشتاغ بعنوان ”لبنانيون يتعرون في الخبر“. طالبين الجهات المختصة باتخاذ الإجراء اللازمة مشيرين إلى أنهم يخالفون قيم المجتمع وأنظمة الذوق العام.